-->

الفحص الطبي ما قبل الزواج

    الفحص الطبي ما قبل الزواج
     الفحص الطبي ما قبل الزواج 

    الفحص الطبي قبل الزواج:
    ان الفحص الطبي ما قبل الزواج يعد امرا مهم جدا, في ظل انتشار الكثير من الامراض الوراثية القاتلة التي يصعب شفاؤها, ومن المعروف كذلك ان هذه الامراض الوراثية يتم انتاجها من خلال التقاء جينات الاباء والامهات خاصة في زواج الاقارب ,لذلك فالفحص الطبي ما قبل الزواج للرجل والمرأة يساعد في التأكد من صحة الشريك و قدرته على الانجاب , وتشمل تحليل ما قبل الزواج مجموعة من التحاليل المخبرية والطبية من عدة جوانب لكل من الزوجين ,وذلك لغرض التأكد من عدم وجود اي خلل يمكنه ان يأثر على الازواج  في المستقبل .وهذا الفحص  اصبح اجباريا في بعض الدول بحيث تعتبره شرطا اساسيا لكل المقبلين على الزواج لإتمام العقد ,ويتضمن فحص ما قبل الزواج فحص نسبة هيموغلوبين الدم, والكشف عن وجود مرض الثلاسيميا, وكذلك حجم خلايا الدم الحمراء. وبإمكان الازواج ايضا اجراء فحوصات تفصيلية اخرى .
    محتويات المقال:
    1. اهمية الفحص الطبي قبل الزواج:
    2. سلبيات الفحص الطبي ما قبل الزواج:

    • اهمية الفحص الطبي قبل الزواج:

    حماية الازواج من العدوى:
    بحيث يمكن لاحد الازواج ان يعاني من مرض ما مثل الزهري او الايدز او التهاب الكبد الفيروسي وغيرها من الامراض الوراثية والتي قد تنتقل ايضا جنسيا.
    تجنب المعاناة عند ولادة طفل مصاب:
    يمكن التقليل ايضا من المعاناة النفسية لكل من الاب والام التي تحدث عند ولادة طفل مصاب.

    الفحص الطبي ما قبل الزواج
    الفحص الطبي ما قبل الزواج 
    التقليل من معدلات الطلاق:
    عند اكتشاف احد الشريكين انه ليس لديه القدرة على الانجاب والمعاشرة الجنسية, من خلال اجراء الفحوصات الطبية ,فانه بإمكان المقبلين على الزواج اتخاذ قرار قبل الزواج ,كالانفصال, او القبول, او علاج الشريكين.
    الامراض النفسية:
    تساعد الفحوصات الطبية ما قبل الزواج في الكشف عن الامراض النفسية المؤثرة في العلاقة الزوجية بين الطرفين.
    تحقق السكينة و الاطمئنان:
    تساعد الفحوصات الطبية ما قبل الزواج في تحقيق السكينة و الاطمئنان لكل من الزوجين من خلال معرفة الطرفين بخلوهما من الامراض المعدية او الامراض الوراثية.
    انجاب اطفال اصحاء:
    تحاول الفحوصات ان تضمن انجاب اطفال اصحاء سليمين عقليا وجسديا من تزاوج الخاطبين المعنيين.

    الفحص الطبي ما قبل الزواج
     الفحص الطبي ما قبل الزواج 
    ممارسة العلاقة الجنسية السليمة:
    تمكن الفحوصات الطبية ما قبل الزواج من التأكد من عدم وجود عيوب عضوية او فيسيولوجية مرضية تقف امام الهدف المشروع لكل من الزوجين من ممارسة العلاقة الجنسية السليمة منهما.

    • سلبيات الفحص الطبي ما قبل الزواج:

    قد يؤدي هذا الفحص الى الاحباط الاجتماعي ,كما لو اثبتت الفحوصات ان هناك احتمالا لإصابة المرأة بالعقم او سرطان الثدي ,واطلع على ذلك الاخرون ,مما يسبب لها ضررا نفسيا واجتماعيا وفي هذا قضاء على مستقبلها خاصة ان الامور الطبية تخطئ وتصيب.
    يجعل هذا الفحص حياة بعض الناس قلقة ومكتئبة ويائسة ,اذا تم اخبار الشخص بانه سيصاب بمرض عضال لا شفاء له.
    قد تحرم هذه الفحوصات البعض من فرصة الارتباط بزواج نتيجة فحوصات قد لا تكون صحيحة.
    ايهام الناس ان اجراء الفحص سيقيهم من الامراض ,وهذا غير صحيح ,لان الفحص لا يبحث في الغالب سوى عن مرضين او ثلاثة منتشرة في المجتمع.
    عدم مصداقية في اداء الفحص الطبي ما قبل الزواج ,بحيث يصبح هذا الفحص مجرد شهادة تعطى للفاحصين بدون فحصهم ,اما لمعرفة او قرابة ,او محسوبية او رشوة من المال.